حماقة ترامب خطرها على اميركا اكثر » قناة النجباء الفضائية
Follow via Facebook
Follow via Twitter
Follow via Youtube
Follow via Instagram
Mail to

نواة الحقيقة

تردد قناة النجباء 10930 -27500

بغداد
الرطوبة: 9%
الصغرى :22
الكبرى : 44

اخر الاخبار

استطلاع

ما رأيك بحفظ الدواعش الفارين من تلعفر والموصل في كردستان
مع
ضد
 

تابعونا

حماقة ترامب خطرها على اميركا اكثر

مقالة :مهدي المولى نشر بتاريخ : 28/07/2018 - 13:29

حماقة ترامب خطرها على اميركا اكثر

 

لا شك ان رغبة ترامب في تحقيق وعده للشعب الامريكي بنقل اموال البقر الحلوب العوائل المحتلة للجزيرة والخليج ال سعود ال ثاني ال نهيان ال خليفة الى امريكا أعمت بصيرته وبصره لهذا لا يرى شي ولا يشغله شي الا كيفية حلب هذه البقر حتى يجف ضرعها والغريب ان هذه البقر اعلنت خضوعها التام واستسلامها الكامل للرئيس الامريكي وتلبية ما يرغب وما يريد من دولارات وذهب وحسب الطلب ووفق الكمية التي يحددها

 

وبما ان الرئيس الامريكي ترامب يفهم الوسائل التي تجعل هذه البقر الحلوب تدر اكثر واسرع و بشكل مستمر وحسب طلبه من هذه الوسائل بقاء القوات الامريكية في سوريا في العراق مثلا اذا قل عطاء هذه البقر صرح انه سيسحب قواته من سوريا صرخت البقر فرد ترامب عليكم ان تدفعوا اكثر وانا الذي احدد ومن هذه الوسائل تهديد حزب الله في لبنان الحشد الشعبي في العراق انصار الله في اليمن واتهام هذه القوى الوطنية الانسانية بالارهاب رغم علمه بانها القوى الوحيدة التي تحارب الارهاب ولولا هذه القوى لساد ظلام الارهاب الوهابي المنطقة والعالم و تهديد ايران واعلان الحرب عليها واعتبارها مصدر الارهاب ومن الامور المضحكة اتهام ايران بانها اسست ودعمت ومولت القاعدة وداعش الوهابية رغم علم ساسة البيت الابيض وفي المقدمة الرئيس الامريكي ترامب ان الارهاب الوهابي ولد من رحم ال سعود ورضع من مرضعها ونشأ في حضنها ورغم علمه ان ايران هي السد المنيع التي منعت الارهاب من التوسع والتمدد الى اوربا وامريكا وكانت القوة الوحيدة التي تصدت بقوة للارهاب والارهابين وتمكنت من انقاذ شعوب سوريا والعراق ولبنان واليمن من براثن القوى الظلامية الوهابية

 

لكن ما تدره هذه البقر الحلوب اعمت بصره وبصيرته فجعلته يتجاهل هذه الحقيقة بل ان ترامب تجاهل مصلحة امريكا مستقبل امريكا الغريب اصبحت هذه التصريحات المعادية للشعوب والقوى المعادية للارهاب والارهابين والمؤيدة لهذه البقر الحلوب رحم الارهاب الوهابي لم تقتصر على الرئيس الامريكي وحده بل اتسعت لتشمل اغلبية ساسة ادارته لكل من يريد ان يحصل على ما تدره هذه البقر من ذهب ودولارات فما عليه الا أن يتهم ايران بانها مصدر الارهاب ويدعوا الى اعلان الحرب عليها فقط ثم يزور ال سعود فتنهار عليه الاموال بغير حساب خاصة اذا كانت معه فتاة جميلة لهذا نرى ساسة البيت البيض اخذوا يسلكون مسلك سيدهم ترامب يبدا بتصريح ضد ايران والشعوب والقوى المعادية للارهاب الظلامي الوهابي ومؤيد للبقر الحلوب ال سعود رحم الارهاب ومموله ثم يقوم بزيارة الجزيرة ومعه بنته زوجته عشيقته وتنهال عليه الدولارات والذهب والجواهر الثمينة وخاصة على بنته زوجته عشيقته وحسب جمالها وذكائها في خداع هذه البقر

 

اثبت بما لا يقبل ادنى شك ان تصريحات ترامب المعادية لايران والقوى المعادية للارهاب الوهابي الذي ولد من رحم البقر الحلوب وعلى رأسها البقرة السمينة وهذه العبارة اطلقها الرئيس الامريكي ترامب ويقصد بها ال سعود القصد منه زيادة في كميه ما تدره هذه البقر حتى يجف ضرعها يظهر ان الرئيس الامريكي يريد ان يفي بوعده للشعب الامريكي وهو نقل اموال هذه البقر الى الشعب الامريكي ليس الا

 

لا انكر ان الرئيس الامريكي لا يرغب في اعلان الحرب على ايران لانه يدرك وكذلك ساسة البيت الابيض اعلان الحرب على ايران ليس نزهة ليس مثل اعلان الحرب على صدام او القذافي او غيره من الحكام العرب فالشعب الايراني شعب متحضر حر مغرم وعاشق للحرية للحياة للقيم الانسانية لا يمكن التنازل عنها بسهولة نعم انه لا يملك قوة كقوة امريكا في المال والسلاح لكنه يملك قوة ايمان ربانية لا توازيها اي قوة في الارض اتذكر قول للرئيس الفيتنامي هوشي منه وهو يرد على الحكومة الامريكية صحيح اننا لا نملك قوة تخرجكم من امريكا الا اننا لم ولن نستسلم لكم فلم يبق امامكم من سبيل الا الاستمرار في ذبحنا وبالتالي تتعبون من القتل والذبح ثم تخرجون والنتيجة سيكون النصر للشعب الايراني وكل قوى النور والحرية في المنطقة نعم امريكا تملك قوة عسكرية ولها القدرة على تدمير البلدان التي تريد الاطاحة بها لكنها لا تملك نفس طويل انما نفسها قصير جدا مجرد ايام لهذا فانها ستخسر حتما في معركتها مع الشعب الايراني لانه يملك القدرة على الاستمرار في التحدي وعدم الاستسلام سنوات لا نهاية لها

 

وهذه الحقيقة يدركها ساسة البيت الابيض وكذلك الشعب الامريكي لهذا فانهم لهم القدرة ان يقفوا بوجه ترامب ويمنعوه من القيام بأي مغامرة حتى لو كانت محدودة فالخاسر الاكبر المنطقة والشعب الامريكي فهذا الرخاء الذي ينعم به الشعب الامريكي من خيرات هذه المنطقة

 

لهذا على ساسة البيت الابيض تعي وتدرك ان الشعب الايراني في معركته الانسانية الحضارية ضد الوحشية والعبودية بقيادة ال سعود ليس وحده بل معه كل الشعوب الحرة العربية والاسلامية والعالمية وكل منظمات المقاومة التي قاتلت الارهاب الوهابي الظلامي بالنيابة عن الانسانية نعم تسطيع القوات الامريكية ومن معها من البقر الحلوب وكلابها الوهابية داعش القاعدة عبيد الطغاة ان تقتل الكثير من ابناء ايران ان تدمر مصانعه ومزارعه لكنهم لم ولن تنال من ارادة من روح الشعب الايراني لهذا فالنصر في النهاية لايران وشعبها الحر المتحضر المحب للحياة والانسان

 

الحرب على ايران ليست حربا على حكام ومسئولين انها حرب على شعب وشعب حر ومتحضر ومحب للحياة وعاشق لها

 

اني على يقين اذا ما قام هذا الاحمق ترامب بضرب ايران ستكون بداية افول امريكا وبداية شروق ايران .